رجال أم ذكور لا أكثر

اذهب الى الأسفل

رجال أم ذكور لا أكثر

مُساهمة  koko في الإثنين أكتوبر 13, 2008 8:18 pm

أثارت بعض المسلسلات الرمضانية التي تتحدث عن الحياة الاجتماعية لسكان المدن السورية، وخاصة دمشق وحلب، في عهود العثمانيين والاحتلال الفرنسي، من أمثال باب الحارة وأهل الراية وسواها، أثارت حنيناً لدى الكثير من الرجال للعودة ِإلى تلك العصور التي كان فيها الرجل يتمتع بهيبة مطلقة في منزله، وكانت فيها المرأة طيّعة وخاضعة للرجل ولا تعصيه في أمر.

بعض الرجال يعتقدون أن هذا النموذج هو النموذج الأمثل لمجتمعاتنا كي نحيا حياة أكثر استقراراً اجتماعياً ونفسياً، وأن هذا الشكل من العلاقة بين المرأة والرجل هو الشكل الطبيعي الفطري الذي يجب أن تسير عليه هذه العلاقة في عصرنا الراهن.
البعض يعترض على ذلك، خاصة من النساء، باعتباره شكلاً متخلفاً من العلاقات الاجتماعية الذي لا ينتج إلا المزيد من التخلف الفكري والاجتماعي، وهو حال مجتمعاتنا في تلك العصور.
لكن في المقابل لا تخفي بعض النسوة حنينهن لبناء علاقة مع رجال من أمثال أبو شهاب أو سلطان أبو الحسن أو سواهم من هذه النماذج، لكن هؤلاء يؤكدون أن المشكلة لا تكمن في رفض المرأة للخضوع لأمثال هؤلاء الرجال، إنما المشكلة تكمن في عدم وجود هذه النماذج من الرجال الذين يمكن للمرأة أن تشعر بالأمان معهم في أيامنا هذه....
فرجال اليوم، حسب رأي هؤلاء النسوة، ليسوا أكثر من ذكور، بعضهم يبتز زوجته كي تعطيه ميراثها من أهلها ليضعه في جيبه، وآخر يضغط عليها كي تدفع أهلها للإنفاق عليهم، أو يجبرها على العمل كي تساعده في الإنفاق على المنزل، وثالث تجده يغير رأيه كلما أقنعه أحدهم بوجهة نظر فتجده كل يوم برأي، ورابع يرفض أن يبذل المزيد من الجهد بغية تأمين مستوى معيشة مقبول لعائلته ويطلب من زوجته التأقلم مع واقع معيشي سيء لأنه لا يريد أن يعمل بعد الظهر....وأمثلة كثيرة أخرى تجعل النسوة في أزماننا هذه لا يشعرن بالأمان والاطمئنان مع رجالهم لذا فهم يرفضون الخضوع لهم بالصورة التي تقدمها تلك المسلسلات، لأن رجال زمان غير رجال اليوم وليس لأن نساء زمان غير نساء اليوم..
فما رأيك فيما سبق؟
avatar
koko
مشرف المنتدى السياسي

عدد الرسائل : 345
العمر : 30
الموقع : alyazdieh
العمل/الترفيه : طالب جامعي كلية سياحة
تاريخ التسجيل : 19/04/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رجال أم ذكور لا أكثر

مُساهمة  bedrous muradian في الثلاثاء أكتوبر 14, 2008 2:41 pm

النساء بشكل عام بيحبوا انو الرجل يكون حميش وتكون نظرتو مثل نظرة شي نسر عم يترقب فريستو وبس يصرخ ترتعب وتخاف .

بس معليش نحنا بالقرن الحادي والعشرين والمرأة تشكل نصف المجتمع ومجتمعنا متحضر ومنفتح على المجتمعات الاخرى ومراقب لتلك المجتمعات ومتلقي منها ومقلد لها .

وأنا برأيي الشخصي انو رجل اليوم يجب ان يتمتع بالعقل والحكمة وان يعرف كيف يسيطر على المشاكل في حال حدوثها في عائلته سواء مع الزوجة او الاولاد او الاهل بشكل عام او مع الجيران او او او

والاسرة عندما تبنى فانها تبنى على اساس المحبة والتفاهم بين الزوجين وكل واحد بيكون درس التاني بشكل معمق قبل اتخاذ قرار بالارتباظ بالاخر .

اما الزوجة التي تشتكي من ان الزوج يبتزها ويحاول الاستيلاء على نصيبها من الميراث وانه طماع وتزوجني من اجل ميراثي والاخرى التي تشتكي من القلة وعدم توفير الزوج لابسط متطلبات الحياة فبرأيي انو هون لازم تبين حكمة الرجال (طبعا اعني الاهل سواء اهل الزوجة اوالزوج )ويعملون على حل الخلافات الاسرية وعلى الزوجة ان تتحمل لانها هي من اختارت شريك الحياة .

لذلك على الرجل ان يتمتع بالحكمة والعقل وليس الصراخ والتهديد ووووو



hrrr hrrr hrrr
avatar
bedrous muradian

عدد الرسائل : 380
العمر : 40
الموقع : الامارات رأس الخيمة
العمل/الترفيه : sales man مجوهرات داماس
تاريخ التسجيل : 06/01/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.mraizeh.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد

مُساهمة  abo al zoz في الثلاثاء أكتوبر 14, 2008 3:48 pm

بداية بشكر كرم على هالموضوع وهيك من الاول لازم دائما نحاول نعالج مواضيع اقرب من بنية مجتمعنا بدل من الحزازير والنكت ------ الحقيقة انو خضوع المنزل لسلطة فرد واحد على شكل الآمر والمأمور هوي شكل من اشكال التخلف الي مستحيل ينطبق مع قوانين الحياة الاجتماعية القائمة على التوافق والتفاهم بين افراد المجموعة الواحدة (الاسرة) لان النزعة السلطوية ودافع الهيمنة والخضوع هو بجدارة فاعل تفكك ضمن الاسرة الواحدة وبالتالي المجتمع بشكل عام ----- ومن الخطا الكبير انو نقول انو خضوع المراة للرجل بشكل مطلق هوي دافع فطري لأنو هيك نوع من السلطة لايأتي بالفطرة وانما من التخلف الفكري والاجتماعي متل ما ذكرت وبالنسبة للأمان ضمن الاسرة فالضامن الوحيد هو التربية الصحيحة بكافة اشكالها النفسية والخلقية ~~~الخ وليس هيمنة الرجل وصراخه --- اما ابتزاز بعض الرجال لنسائهم فهوي حالات خاصة لاتخضع للتعميم ---- اما مساعدة المراة للرجل بحكم الظروف فهوي واجب ما بيدعي للتزمر-------- وبالنهاية ما فينا نقول الا انو (لكل زمان رجاله )

abo al zoz

عدد الرسائل : 23
العمر : 34
الموقع : alyazdieh
العمل/الترفيه : universal student
تاريخ التسجيل : 03/07/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى