الكنائس والطوائف المسيحية(المشيخية,أرثوذكسية)/عيد القيامة/

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الكنائس والطوائف المسيحية(المشيخية,أرثوذكسية)/عيد القيامة/

مُساهمة  Adon في الأربعاء أبريل 15, 2009 1:50 am

المسيحية الحديثة
لا يقبل كل المسيحيين جزء، او حتي معظم التفويضات او المسلمات التي تنص عليها الكنائس التي يرتبطون بها. فكما يختلف اليهود الشرقيون عن قرنائهم الغربيون، فنجد هذا الإختلاف جلياُ بين المسيحيين الشرقيين والمسيحيين الغربيين. ففي القرنين السابع عشر والثامن عشر والذين يوصفون بفترة الصحوة، فنجد المعسكر المسيحي الغربي تأثر تأثّراً كبيراً في قضية فصل الكنيسة عن الدولة واضمحلال هيمنة الكنيسة على الدولة في العديد من الدول الأوروبية. أصبح بامكان الأوروبي الإختلاف مع معتقدات الكنيسة بحرّيّة تامة، بل وبامكانه التحرر من قيود أي كنيسة برفضه الإنتماء لأي من الكنائس مع احتفاظه لحقه بالمواطنة والعيش الكريم. سلك هذا الطريق الملايين من الأوروبيين مما ساعد على استحداث مفاهيم جديدة على المسيحية وأسهمت تلك المفاهيم في إنشاء طوائف مسيحية جديدة في المعسكر المسيحي الغربي. تجدر الإشارة ان الصحوة الأوروبية الغربية واثارها في العقيدة المسيحية لم تجد نفس التأثير في المعسكر المسيحي الشرقي ولم تُحدث نفس التغييرات الراديكالية كما فعلت بالمعسكر المسيحي الغربي. في الولايات المتحدة وأوروبا، نجد ان إعتناق المسيحيين بالتعليمات المسيحية قد قلّ بشكل ملحوظ، وأصبح التزاوج بين شتّى الطوائف المسيحية من الأمور الطبيعية بعد أن كان من الكبائر. أمّا فيما يتعلّق بالمعسكر المسيحي الشرقي، وبعد قرون من جثوم الشيوعية ومباديء الإلحاد على عموم أوروبا الشرقية، فنجد ان الناس بدأوا بالإقبال على الحياة الكنسية ومزاولة الطقوس المسيحية في الكنائس وإعادة بناء او ترميم الكنائس المهترءة.
[size=24]الكنائس والطوائف المسيحية
مقالة رئيسية: الفروق العقيدية بين الطوائف المسيحية

[size=18]رسمة تبين المسيحية حول العالم ومناطق تواجد المذاهب المسيحية ، الكاثوليكية (أصفر) ، الأرثوذكس (أزرق سمائي) و البروتستانت (الزهري)

  • قائمة الكنائس والطوائف المسيحية
    ملاحظة:قائمة غير كاملة
    أرثوذكسية مشرقية
  • كنيسة السريان الأرثوذكس
  • كنيسة الأقباط الأرثوذكس
  • كنسية الأرمن الأرثودوكس
  • أرثوذكسية شرقية

    • كنيسة اليونان (الروم) الأرثوذكس

      • بطريركية أنطاكية الأرثوذكسية
      • بطريركية القدس الأرثوذكسية
      • بطريركية الإسكندرية الأرثوذكسية
      • بطريركية القسطنطينية الأرثوذكسية
      • كاثوليكية
      </LI>

  • كنيسة الروم الكاثوليك
  • كنيسة الأقباط الكاثوليك
  • كنيسة السريان الكاثوليك
  • الكنيسة المارونية
  • كنيسة الكلدان الكاثوليك
  • كنيسة الأرمن الكاثوليك
  • كنيسة اللاتين الكاثوليك
  • الكنيسة الشرقية القديمة
  • كنيسة المشرق الآشورية
  • بروتستانتية وجماعات غربية أخرى

    • لوثرية
    • كالفينية
    • انغليكانية
    • المعمدانية
    • تجديدية العماد
    • ميثودية
    • إنجيلية
    • مسيحية أصولية
    • مسيحية ليبرالية
    • الخمسينية
    • مورمون
    • شهود يهوه
    • الأدفنتست
    • كنيسة الوحدة
    • توحيدية
    • علم مسيحي
    • المشيخية
    • خلاص النفوس

  • كنائس الإصلاح

    • كنسية نهضة القداسة
    • كنيسة المثال المسيحي
    • كنيسة الإيمان
    • كنيسة الله
    • كنائس الأخوة

      • كنيسة الأخوة البليموث
      • كنيسة الأخوة المرحبون

    • الكنيسة الرسولية
    • كنيسة النعمة الرسولية
    • كنيسة المسيح
    • كنسية الكرازة بالإنجيل
    • كنسية النعمة
    • أصدقاء (أيضاً يعرفون بالكويكرية)
    • المسيحية اليهودية
    • اريانية
    • غنوصية

      • كاثار
      • الكنيسة الغنوصية
        [size=24]المسيحية الكاثوليكية

      هي أكبر طوائف الدين المسيحي. يقع مركزها في مدينة الفاتيكان، مقر البابا. يتواجد أتباعها في كثير من دول العالم و خاصة في جنوب أوروبا و أمريكا اللاتينية. وتعيد الكنيسة الكاثوليكية أصلها إلى المسيح والرسل الاثني عشر. وهي تعتبر أساقفة الكنيسة خلفاً للرسل، والبابا بشكل خاص خليفة للقديس بطرس. ورسالة الكنيسة الكاثوليكية الأساسية هي نشر رسالة المسيح الواردة في الأناجيل الأربعة في العهد الجديد من الكتاب المقدس ، وإقامة الطقوس الكنسية المعروفة بالأسرار المقدسة (كالقربان). والكنيسة الكاثوليكية هي أضخم الكنائس المسيحية في العالم حاليا, حبث يبلغ عدد أتباعها ما يقارب مليار كاثوليكي. هناك 22 كنسية كاثوليكية شرقية ,وهي كنائس مستقلة مرتبطة بشكل تام مع بابا روما لكنها تحافط على هيكليتها الكهنوتية وعاداتها الاجتماعية والدينية وهي متميزة عن الكنائس الغربية أو اللاتينية من ناحية الطقوس والممارسات الدينية. ويتبع هذه الطقوس حوالي 28 مليون, تاريخيا تقع هذه الكنائس في أوروبا الشرقية وآسيا الصغرى والشرق الأوسط وشمال أفريقيا والهند، أما اليوم فهي تنتشر في جميع أنحاء العالم . أكثر كاثوليك الشرق الأوسط ينتمون إلى ثلاثة من الكنائس الكاثوليكية الشرقية وهي : كنيسة الروم الكاثوليك, الكنيسة المارونية و الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية.
      وكلمة الكاثوليك كلمة لاتينية، تعريبها: "الجامع الحر للفكر" أو "العام أو العالمي".

      </LI>
    </LI>


عدل سابقا من قبل Adon في الثلاثاء أبريل 21, 2009 2:29 am عدل 5 مرات

Adon

عدد الرسائل: 155
العمر: 31
الموقع: http://www.facebook.com
العمل/الترفيه: اوتيل\ موسيقى
تاريخ التسجيل: 05/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com/profile.php?id=567315107&ref=profile

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الكنائس والطوائف المسيحية(المشيخية,أرثوذكسية)/عيد القيامة/

مُساهمة  Adon في الأربعاء أبريل 15, 2009 1:52 am



  • [size=24]البروتستانتية:
الپروتستانتية هي إحدى مذاهب الدين المسيحي. يتواجد أكثر تابعيها في شمال أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية و أستراليا. نشأت على يد مارتن لوثر في ألمانيا وقد انشقت الكنيسة البروتستانتية عن الكنيسة الكاثوليكية في القرن السادس عشر، تتفرع منها العديد من الكنائس الأخرى. يتوزع غالبية البروتستانت المنتشرون في بلدان الشرق الأوسط إلى الكنائس الإنجيلية العربية وإلى لوثريين وأسقفيين، وبعض العرب المسيحيون من بلاد الشام قد تحولوا من كنائسهم القومية التقليدية في الآونة الأخيرة إلى الكنائس البروتستانتية ، ولا سيما إلى الكنائس الميثودية والمعمدانية. يعود ذلك في أغلب الأحيان إلى تدفق المبشرين الغربيون ، معظمهم من أمريكا الإنجيلية. يبلغ عدد البروتستانت التقليدين حوالي 378 مليون نسمة, بينما البروتستانت الانجيليين فيبلغ عددهم حوالي 220 مليون نسمة, وبذلك يصل عدد البروتستانت الكلي إلى 558 مليون بروتستانتي, والبروتستانت هي كلمة معناها المحتجين.
[size=24]المشيخية


الجذور التاريخية




    • وتعود الجذور التاريخية لوجود هذه الكنيسة إلى فجر المسيحية، حيث أُطلق الرسل الأوائل لفظة "إنجيلي" فالبشير متى، يُطلق عليه لقب "متى الإنجيلي"، والبشير يوحنا يُطلق عليه يوحنا الإنجيلي .. الخ، فالإنجيليون هم الذين بُشروا بالإنجيل "المسيح"، وقبلوه وتمتعوا بخلاصه، وعاشوا حياتهم وفقاً لمبادئه، وهكذا أيضاً بعدما بُشروا هم بالإنجيل وتمتعوا به ذهبوا يخبرون العالم عن هذا الإنجيل، وبعدما انتشرت رسالة الإنجيل بواسطة الإنجيليون إلى أرجاء العالم المختلفة، تعددت وتنوعت المسميات التي أُطلقت على هؤلاء الإنجيليين.

      المسيحية في مصر


      وصلت الرسالة المسيحية إلى مصر في خمسينيات القرن الأول الميلادي، عن طريق أولئك الذين كُتب عنهم أنهم حضروا يوم عيد الخمسين في أورشليم، بعد قيامة السيد المسيح، ورأوا حلول الروح القدس، حيث كان من بين أولئك بعض من المصريين كما يذكر سفر أعمال الرسل (أعمال 2: 9)، كما يعتقد البعض أن الرسالة المسيحية وصلت إلى مصر عن طريق أبولس الإسكندرى المذكور في سفر أعمال الرسل (أعمال 18: 24- 27) وربما عن طريق سمعان القانوى أو " العزيز" ثاوفيلس، كما يعتقد البعض أن الرسالة المسيحية وصلت إلى مصر عن طريق القديس مرقس الرسولي وأحد السبعين رسولاً ( لوقا10: 1)، ومما هو معروف أن السيد المسيح قد زار مصر طفلاً هو أسرته فيما عُرف بزيارة العائلة المقدسة إلى مصر. استمرت رسالة الكنيسة المسيحية في مصر والعالم طوال القرون المتعددة، ومع نشوب الخلافات اللاهوتية بين الكنيسة في الشرق والكنيسة في الغرب والانقسامات التي سادت في القرون الوسطى، وبدايات حركات الإصلاح، التي كُللت بالنجاح على يد المصلح الإنجيلي مارتن لوثر، وبدأت مرة أخرى عودة الكنيسة إلى التمسك بتعاليم الإنجيل.

      الفكر الإنجيلي يعود إلى مصر وتأسيس الكنيسة الإنجيلية في مصر


      ومع عودة انتشار الحركة الإنجيلية مرة أخرى في كل العالم، وصل الفكر الإنجيلي إلى بلادنا مصر في نهايات القرن التاسع عشر، وقد صدر الفرمان الهمايوني في ديسمبر 1850م، باعتبار الإنجيليين الوطنيين طائفة قائمة بذاتها إلى جوار الطائفة الأرثوذكسية والطائفة الكاثوليكية، ومنذ ذلك التاريخ وحتى الآن تسخدم التسمية الإنجيليون على الكنيسة الإنجيلية على اختلاف مذاهبها، تأكيداً على أن هذه الكنيسة تعتمد على قبولها بشارة الإنجيل وكرازتها بالإنجيل وحياتها حياة الإنجيل، وتعاليمها التي ترتبط بالإنجيل.

      النظام المشيخي


      وتعتمد الكنيسة الإنجيلية، في نظام إداراتها على النظام المشيخي، وهو نظام ديمقراطي مستمدًا من الكتاب المقدس بعهديه القديم والجديد، وفيه تتكون الكنيسة من أعضاء ولكل عضو عمل معين بحسب ما أخذ من مواهب الروح القدس، وعلى كل عضو أن يستخدم مواهبه بأمانة متعاوناً مع غيره من الأعضاء ليكون جسد المسيح مؤدياً رسالته على أكمل وجه.

      مجلس الكنيسة


      هذا النظام الديمقراطي يُعطي لأعضاء الكنيسة حق انتخاب مجلسًا لها من الشيوخ والشمامسة ينوب عن الكنيسة في إجراء أعمالها والنظر في مصالحها والسؤال عن طهارتها وخيرها، ولهذا المجلس حق انتخاب أو انتداب أحد أعضائه من الشيوخ ليمثل الكنيسة مع قسيسها أمام المجمع، وبهذا يكون المجلس مسؤولاً أمام الله والكنيسة والمجمع المشيخي.

      المجمع


      والمجمع في النظام المشيخي يتكون من عدد من الكنائس المشيخية في منطقة جغرافية محددة، والمجمع هو الهيئة التي تلي المجلس، وتعلوه في الدرجة، ويتألف المجمع من الرعاة وسائر القسوس في إقليم معين ومن شيخ منتدب عن كل مجلس كنيسة.
      ومن أهم اختصاصات المجمع إدارة شئون الكنائس الواقعة في دائرته، والسهر على الخدمة الروحية بهذه الكنائس، وافتقادها وزيارتها وفحص حالتها، كذلك يتابع المجمع شئون خدامه من القسوس، فهو من له الحق في فحص وقبول طلبة اللاهوت ورعايتهم، ومنح المرشحين منهم للخدمة التصريح بالخدمة في نطاق كنائسه، وهو الذي يقوم بإجراءات رسامة القسوس أو إلغاء رسامتهم أو نقلهم، كما للمجمع الحق في أن يعزل الشيوخ والشمامسة من وظيفتهم متى رأى ذلك في صالح الخدمة، وللمجمع أن يقبل وينظر في المسائل التي تعرض عليه من الكنائس، وله أن يختار الوسائل التي تساعد في تقدم الحياة الروحية للكنائس التي في دائرته، وبالإجمال فإن المجمع يعمل جهده، ويبتكر الوسائل الفعالة لاتساع نطاق الكنيسة في دائرته وامتداد العمل في الكنيسة العامة، وينعقد المجمع انعقادات دورية للنظر في كل المسائل المطروحه أمامه من الكنائس ولخدمة الكنيسة.

      السنودس


      أما السنودس فهو الهيئة الكنيسة التي تعلو المجمع مباشرة، لذلك فهو يعتبر المجمع الأعلى للكنيسة الإنجيلية المشيخية، ويتكون من جمع قسوس الكنيسة بالإضافة لشيخ منتدب عن كل مجلس من مجالس الكنيسة في نطاق السنودس.
      ويعمل السنودس على أن يوجه المجامع والكنائس لازدياد النهضة الروحية وامتداد ملكوت الله في العالم، ولهذا يمكنه أن ينظم دراسة مختلف الأعمال والبرامج التي تنهض الحياة الروحية والتعمق في الإيمان في الكنيسة العامة، وللسنودس الحق في الفصل في الأمور التي تمس معتقدات الكنيسة، فهو يراقب الضلالات التي قد تدخل إلى الكنيسة ويواجهها ويهاجمها ويعلن رأيه فيها بصراحة، ويوجه المجامع والكنائس بالنصح والإرشاد لتفادي مثل هذه الضلالات أو كل ما يعطل الإيمان الحي بالمسيح يسوع، كما يتضمن اختصاص عمل السنودس الإشراف على الأعمال العامة التي تخص المجامع، وتعين القسوس في خدمات وأعمال عامة في اختصاصه وتحت رعايته، وله الحق في الامتلاك و البيع والشراء وقبول الهبات والوصايا كهيئة إعتبارية تمثل الكنيسة الإنجيلية المشيخية عامة، وللسنودس القول في قانونية الإجراءات وتعديل الدستور وتفسيره، ولأن السنودس هيئة أعلى من المجامع فإن قرارته تمتع بسلطة أعلى من المجمع.
      والنظام المشيخي يجعل من الأتقياء والمتقدمين في المعرفة والخبرة وكلاء تحت المسؤولية في إدارة أعمال الكنيسة المختلفة وتدبيرها بما يليق من الاعتناء والحكمة واللطف، بما ينهض بالكنيسة روحياً وإدارياً. وتهتم الكنيسة الإنجيلية المشيخية بالوظائف الكنسية كما علمها الكتاب المقدس، وهناك ثلاث وظائف أساسية في الكنيسة الإنجيلية، وهي: وظيفة التعليم، ووظيفة الإدارة، ووظيفة الخدمة الدياكونية.
      1) وظيفة التعلم: وللشخص الذي يشغلها عدة أسماء كتابية منها قسيس وأسقف، وشيخ، وناظر، وخادم، وراعٍ، ووكيل سرائر الله (أعمال 14: 23، 20: 17، 28، 1كورنثوس 4: 1، وفيلبي 1: 1، و1تيموثاوس 5: 1، 19، وتيطس 1: 5، ويعقوب 5: 14، و1بطرس 5: 1-5)، والخدمة المطلوبة منه هي أن يكرز ويعلم حق الإنجيل ويحث الخطاة على التوبة ويبني المؤمنين ويشجعهم على ممارسة الفضائل المسيحية، وأن يفسر الكتاب المقدس ويقاوم الضلال، كما عليه أن يعرف أحوال رعيته ويسهر عليها، ويشاركهم في أفراحهم وأحزانهم، بالإضافة لممارسة المعمودية والعشاء الرباني ويقوم بالخدمة المناسبة وقت إجرائهما.
      2) وظيفة الإدارة: ويسمى القائمون عليها "شيوخاً مدبرين" و "المدبرين" و "قوات" (1تيموثاوس 5: 17، ورمية 12: 8، و1كورنثوس 12: 28)، ولهؤلاء الشيوخ أن يشاركوا القسوس في سياسة الكنيسة وأن يراقبوا أحوال الكنيسة الجسدية والروحية، ويفحصوا طالبي الإنضمام إلى عضوية الكنيسة، وأن يجروا تأديبات الكنيسة عند الحاجة، ويحافظوا على طهارة الكنيسة باستمرار.
      3) وظيفة الخدمة: ويدعى القائمون عليها شمامسة (1تيموثاوس 3: 8-13، وفيلبي 1: 1، وأعمال 6: 1-6)، وخدمة الشموسية ليست التعليم ولا الإدارة بل قبول عطايا الكنيسة وتوزيعها على الفقراء وعمل الخير وخدمة الكنيسة في أمور زمنية كوكلاء على أحوال الكنيسة الخارجية. وأهم ما تؤمن به الكنيسة المشيخية هو الكتاب المقدس كلمة الله المعصومة من الخطأ، القانون الروحي للإيمان والأعمال والمرجع الأعلى ذو السلطة والحق الإلهي الروحي، كما تؤمن بالله الواحد الكائن في ثلاثة أقانيم، الآب والابن والروح القدس، وأن هؤلاء الأقانيم جوهر واحد متساوون في القوة والمجد، وأن الله أعلن عن ذاته في كل من الطبيعة والتاريخ، كما تكلم عن طريق أناس الله المسوقين بالروح القدس، وأنه في ملء الزمان أعلن الله عن ذاته إعلاناً تاماً في يسوع المسيح الكلمة المتجسد، كما تؤمن بأن الإنسان في حاجة للخلاص والفداء الذي أتمه المسيح، وكل الذين يقبلون الخلاص يولدون ولادة جديدة، ويصيرون ورثة للحياة الأبدية، هؤلاء يكونون شعب الله الذين اختارهم بحسب مسرة مشيئته قبل تأسيس العالم، وهم مضمونون ضمانة أبدية بسبب اتحادهم بالمسيح وصيرورتهم أعضاء في جسده السري أي الكنيسة.

      العبادة في الكنيسة الإنجيلية المشيخية


      وعن العبادة ترى الكنيسة الإنجيلية المشيخية أن عبادة الله ضرورية للحياة المسيحية وللنمو في النعمة فيجب أن تمارس العبادة باهتمام ومواظبة، وتربى روح العبادة بواسطة كلمة الله ودرس الكتاب، وتعتمد العبادة الإنجيلية على ثلاثة أنواع هي العبادة الجمهورية وفيها يشترك كل أعضاء الكنيسة معاً في عبادة الله، والعبادة العائلية وفيها تجتمع الأسرة معاً لعبادة الله، والعبادة الفردية حيث يختلي الإنسان منفرداً متعبداً وعابداً الله، وتشتمل العبادة على التسبيح وقراءة الكتاب المقدس والاستماع لكلمة الله والصلاة، هذا بجانب الخدمات الأخرى كخدمة الزواج ودفن الموتى، وخدمات الصلاة والأنشطة الروحية المختلفة.

      الفرائض في الكنيسة الإنجيلية المشيخية


      أما عن الفرائض التي تمارسها الكنيسة الإنجيلية المشيخية فهي فريضة المعمودية وفريضة العشاء الرباني.


[/size]


عدل سابقا من قبل Adon في الأربعاء أبريل 15, 2009 1:58 am عدل 2 مرات

Adon

عدد الرسائل: 155
العمر: 31
الموقع: http://www.facebook.com
العمل/الترفيه: اوتيل\ موسيقى
تاريخ التسجيل: 05/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com/profile.php?id=567315107&ref=profile

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الكنائس والطوائف المسيحية(المشيخية,أرثوذكسية)/عيد القيامة/

مُساهمة  Adon في الأربعاء أبريل 15, 2009 1:53 am


  • الأرثوذكسية:

كاتدرائية القديس باسيل في موسكو.



المسيحية الأرثوذكسية هي مذهب من المسيحية يُرجع جذوره بحسب أتباعه إلى المسيح والخلافة الرسولية والكهنوتية. وكانت المسيحية كنيسة واحد حتى الانشقاق الذي حصل بين الكنيسة الغربية (الرومانية الكاثوليكية) والشرقية (الرومية الأرثوذكسية). ومعنى كلمة أرثوذكسية باليونانية Ορθοδοξία أي الرأي القويم، والإيمان المستقيم
الكنائس الأرثوذكسية التقليدية هي الكنائس الشرقية، منه البيزنطية (أي الرومية أو ما تسمى أيضاً باليونانية) والسلافية، وقد تم انشقاق الكنيسة بين الغرب (الفاتيكان والمسماه اليوم الرومانية الكاثوليكية) وبين الشرق (الرومية، البيزنطية، والمساماه أيضاً اليوم الرومية الأرثوذكسية. وقد استفحل هذا الانشقاق على ايام ميخائيل كيرولارس بطريرك القسطنطينية عام 1054 ،لاسباب سياسية أكثر منها عقائدية. ومن المعلوم أن المراجع القديمة بما فيها العربية كانت تسمي رومان القسم الشرقي من الأمبراطورية الرومانية روم تميزاً لهم عن رومان القسم الغربي من الأمبراطورية، في حين سمّأهم الغربيون منذ القرن التاسع "Greek". انتشرت الأرثوذكسية الشرقية في روسيا وبلاد البلقان واليونان وعموم الشرق الادنى, اما المسيحيون التابعين للكنيسة الأرثوذكسية و الساكنين في البلدان العربية فيطلق عليهم اسم الروم الأرثوذكس بسبب انهم يتبعون الطقوص الدينية اليونانية البيزنطية.
الكنائس الأرثوذكسية اليوم موزعة في الشرق العربي على ثلاثة بطريركيات: بطريركية القدس ;بطريركية أنطاكية و بطريركية الإسكندرية.
و تتبع الكنيسة الأرثوذكسية النظام البطريركي القديم, و لهذا رئاسة الكنائس الأرثوذكسية تتبع نظام البطريركية فيدعى رئيسها بطريرك .
يبلغ عدد اتباع الكنيسة الأرثوذكسية الشرقية حوالي 223 مليون شخص, كما ويبلغ عدد أتباع الكنيسة الأرثوذكسية المشرقية حوالي 81 مليون نسمة وبذلك يبلغ عدد أتباع الكنيسة الأرثوذكسية 300 مليونهي مذهب من المسيحية يُرجع جذوره بحسب أتباعه إلى المسيح والخلافة الرسولية والكهنوتية. وكانت المسيحية كنيسة واحد حتى الانشقاق الذي حصل بين الكنيسة الغربية (الرومانية الكاثوليكية) والشرقية (الرومية الأرثوذكسية).
<LI>
ومعنى كلمة أرثوذكسية باليونانية Ορθοδοξία أي الرأي القويم، والإيمان المستقيم
الكنائس الأرثوذكسية التقليدية هي الكنائس الشرقية، منه البيزنطية (أي الرومية أو ما تسمى أيضاً باليونانية) والسلافية، وقد تم انشقاق الكنيسة بين الغرب (الفاتيكان والمسماه اليوم الرومانية الكاثوليكية) وبين الشرق (الرومية، البيزنطية، والمساماه أيضاً اليوم الرومية الأرثوذكسية. وقم استفحل هذا الانشقاق على ايام ميخائيل كيرولارس بطريرك القسطنطينية عام 1054 ،لاسباب سياسية أكثر منها عقائدية.
ومن المعلوم أن المراجع القديمة بما فيها العربية كانت تسمي رومان القسم الشرقي من الأمبراطورية الرومانية روم تميزاً لهم عن رومان القسم الغربي من الأمبراطورية، في حين سمّأهم الغربيون منذ القرن التاسع "Greek".
انتشرت الأرثوذكسية الشرقية في روسيا وبلاد البلقان واليونان وعموم الشرق الادنى, اما المسيحيون التابعين للكنيسة الأرثوذكسية و الساكنين في البلدان العربية فيطلق عليهم اسم الروم الأرثوذكس بسبب انهم يتبعون الطقوص الدينية اليونانية البيزنطية.
و تتبع الكنيسة الأرثوذكسية النظام البطريركي القديم, و لهذا رئاسة الكنائس الأرثوذكسية تتبع نظام البطريركية فيدعى رئيسها بطريرك "
<LI>
قانون إيمانها

  • نؤمن بإله واحد آبٍ ضابط الكل. خالق السماء والأرض. وكل ما يُرى وما لا يُرى. وبربٍّ واحد يسوع المسيح. ابن الله الوحيد. المولود من الآب قبل كل الدهور. نور من نور. إله حق. من إله حق. مولود غير مخلوق. مساوٍ للآب في الجوهر. الذي به كان كل شيء. الذي من أجلنا نحن البشر ومن أجل خلاصنا نزل من السماء. وتجسد من الروح القدس ومن مريم العذراء وتأنس. وصلب عنا على عهد بيلاطس البنطي. وتألم وقبر وقام في اليوم الثالث على ما في الكتب. وصعد إلى السماء. وجلس عن يمين الآب. وأيضاً يأتي بمجد ليدين الأحياء والأموات. الذي لا فناء لملكه. وبالروح القدس الرب المحيي. المنبثق من الآب. الذي هو مع الآب والابن. مسجود له وممجد. الناطق بالأنبياء. وبكنيسة واحدة جامعة مقدسة رسولية. ونعترف بمعمودية واحدة لمغفرة الخطايا. ونترجى قيامة الموتى والحياة في الدهر الآتي. آمين.


  • إننا نعلّم جميعنا تعليماً واحداً تابعين الآباء القديسين. ونعترف بابن واحد هو نفسه ربنا يسوع المسيح. وهو نفسه كامل بحسب اللاهوت وهو نفسه كامل بحسب الناسوت. إله حقيقي وإنسان حقيقي. وهو نفسه من نفس واحدة وجسد واحد. مساوٍ للآب في جوهر اللاهوت. وهو نفسه مساوٍ لنا في جوهر الناسوت مماثل لنا في كل شيء ماعدا الخطيئة. مولود من الآب قبل الدهور بحسب اللاهوت. وهو نفسه في آخر الأيام مولود من مريم العذراء والدة الإله بحسب الناسوت لأجلنا ولأجل خلاصنا. ومعروف هو نفسه مسيحاً وابناً وربّاً ووحيداً واحداً بطبيعتين بلا اختلاط ولا تغيير ولا انقسام ولا انفصال من غير أن يُنفى فرق الطبائع بسبب الاتحاد بل إن خاصة كل واحدة من الطبيعتين ما زالت محفوظة تؤلفان كلتاهما شخصاً واحداً وأقنوماً واحداً لا مقسوماً ولا مجزّءاً إلى شخصين بل هو ابن ووحيد واحد هو نفسه الله الكلمة الرب يسوع المسيح كما تنبأ عنه الأنبياء منذ البدء وكما علّمنا الرب يسوع المسيح نفسه وكما سلّمنا دستور الآباء.


  • ونعترف بالمثل، بحسب رأي الآباء القديسين: في المسيح مشيئتان وإرادتان طبيعيتان وفعلان طبيعيان بدون افتراق، بدون استحالة، بدون انفصال، بدون اختلاط، (ونعترف): في إرادتان طبيعيتان غي متضادتين ... ولكن الإرادة الإنسانية (في يسوع) مطيعة وغير مقاومة وغير ثائرة بل خاضعة للمشيئة الإلهية والكلية القدرة. فكان على مشيئة الجسد أن تتحرك، ولكن أن تخضع للإرادة الإلهية وذلك بحسب أثناسيوس الحكيم جدا.ً


  • إننا نقبل الأيقونات ونسجد لها ونكرمها،احتراماً للذين صوّرت عليهم لا عبادة لهم، لأن العبادة إنما تجب لله وحده دون غيره". "




<LI>
ويكيبيديا، الموسوعة الحرة


</LI>


عدل سابقا من قبل Adon في الخميس أبريل 16, 2009 12:22 am عدل 1 مرات

Adon

عدد الرسائل: 155
العمر: 31
الموقع: http://www.facebook.com
العمل/الترفيه: اوتيل\ موسيقى
تاريخ التسجيل: 05/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com/profile.php?id=567315107&ref=profile

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الكنائس والطوائف المسيحية(المشيخية,أرثوذكسية)/عيد القيامة/

مُساهمة  صديق في الأربعاء أبريل 15, 2009 3:22 am


مشكر جدا ع التفسير المهم جدا

وكمان أؤيد كلامك معظم الناس لا تعرف جوهر الايمان للطائفة و يمكن ان يرفض هذه المبادىء لو عرفها بتفاصيلها

على كل حال المعرفة اصبحت متاحة لكل من يريد ان يعرف

قبل ان تعمينا العصبية والطائفية علينا ان نعرف بماذا نؤمن اولا او ما هي ماهية الايمان الذي تتصف به طائفتنا

وهل نحن طوائف مختلفة ام مجتمعة

ولماذا هذا الاختلاف موجود

اسئلة كثيرة تطرح والموضوع عميق جدا

ولكن نحن يمكن ان نبسط الامور بشكل يمكن ان نجتمع حوله كلنا

الايمان بالسيد المسيح

ان نصلي كما علمنا الرب(ابانا الذي في السموات ..............)

ان نعود كالاطفال كما علمنا المسيح

............(حيث اجتمع اثنان او اكثر باسمي اكون بينهم..........)

نحن مسيحيون ومسيحيون فقط

الايمان (اي ايمان اقوى من الايمان بالسيد المسيح)

السنا ابناء الله
الم نلبس المسيح(انتم الذين بالمسيح اعتمدتم...المسيح قد لبستم...)
اذا كلنا مسيحيون ومسيحيون فقط

وكذلك نحن ابناء عمومة واخوال وانسباء نحن ابناء قرية واحدة ومنطقة واحدة ووطن واحد

المحبة التي علمنا اياها المعلم هي الجامع الوحيد والاقوى بيننا لاننا تلاميذ المعلم

فلتذهب الطوائف
لاننا والمحبة في قلوبنا نبقى اهل جميعا

صديق

عدد الرسائل: 198
العمر: 105
الموقع: قلوب الكل انشاءالله
العمل/الترفيه: زرع المحبة
تاريخ التسجيل: 15/07/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الكنائس والطوائف المسيحية(المشيخية,أرثوذكسية)

مُساهمة  العرندس في الأربعاء أبريل 15, 2009 11:51 pm

مشكورadonموضوع رائع
الله يديم المحبة

العرندس

عدد الرسائل: 22
العمر: 38
الموقع: www.mraizeh.com
العمل/الترفيه: الصيد
تاريخ التسجيل: 28/12/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الكنائس والطوائف المسيحية(المشيخية,أرثوذكسية)/عيد القيامة/

مُساهمة  yazdawib7a2 في السبت أبريل 18, 2009 8:28 pm

انا انفجعت, مو بس اتفاجات بقائمة الطوائف


كل هدوووووووووووووووووول؟
من وين اجو دخلك خلال 2000 سنة؟
اسف, 2009 حتى نكون دقيقين

"ويل لامة كثرت طوائفها....وقل دينها"
و شكرا

_________________
Yesterday is a "History".........Tomorrow is a "Mystery".......But Today is a "Gift"......That is why We Call it a "Present".........Live your life day by day

yazdawib7a2
مشرف منتدى مشاكل وحلـــــول

عدد الرسائل: 623
العمر: 34
الموقع: Egypt
العمل/الترفيه: PhD Student
تاريخ التسجيل: 19/10/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com/profile.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الكنائس والطوائف المسيحية(المشيخية,أرثوذكسية)/عيد القيامة/

مُساهمة  Adon في الأحد أبريل 19, 2009 6:07 pm

وهيدي قائمة غير كاملة بحسب الملاحظة يعني تصور يرعاك الله

Adon

عدد الرسائل: 155
العمر: 31
الموقع: http://www.facebook.com
العمل/الترفيه: اوتيل\ موسيقى
تاريخ التسجيل: 05/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com/profile.php?id=567315107&ref=profile

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الكنائس والطوائف المسيحية(المشيخية,أرثوذكسية)/عيد القيامة/

مُساهمة  Adon في الثلاثاء أبريل 21, 2009 2:24 am

عيد القيامة ، وكذلك يٌعرف بباسكا " Pascha" ( باليونانية Πάσχα : عيد الفصح ) ، عيد القيامة أو أحد القيامة أو يوم القيامة . ويعتبر عيد القيامة (أو أحد القيامة كما يطلق عليه) أهم الاعياد الدينية في المسيحية ، وغالبًا ما يكون بين أوائل شهر ابريل إلى أوائل شهر مايو من كل عام ، وفيه يحتفل المسيحيون في كافة أنحاء مصر والعالم بقيامة السيد المسيح من بين الاموات بعد موته على الصليب ، ويسبق الاحتفال بعيد القيامة أسبوع الآلام (وهو أسبوع تغمره الصلوات والعبادات الخاصة).

تواريخ عيد القيامة,
2000-2020 السنة المسيحيين الغربيين المسيحيين الشرقيين
2000 ابريل 23 ابريل 30
2001 ابريل 15
2002 مارس 31 مايو 5
2003 ابريل 20 ابريل 27
2004 ابريل 11
2005 مارس 27 مايو 1
2006 ابريل 16 ابريل 23
2007 ابريل 8
2008 مارس 23 ابريل 27
2009 ابريل 12 ابريل 19
2010 ابريل 4
2011 ابريل 24
2012 ابريل 8 ابريل 15
2013 مارس 31 مايو 5
2014 ابريل 20
2015 ابريل 5 ابريل 12
2016 مارس 27 مايو 1
2017 ابريل 16
2018 ابريل 1 ابريل 8
2019 ابريل 21 ابريل 28
2020 ابريل 12 ابريل 19
يتم الاحتفال بقيامة المسيح من بين الاموات وهذا ما يؤمن به أتباعه بعدما مات المسيح على الصليب في سنة 27-33 بعد الميلاد. في الكنيسة الكاثوليكية يكون الاحتفال بعيد القيامة لمدة ثمانية ايام ويسمى باليوم الثامن بعد احتفال الكنيسة " Octave of Easter " . يشير عيد القيامة إلى فصل في التقويم الكنسي ويدوم لمدة خمسين يوماً حيث يبدأ من أحد القيامة إلى عيد حلول الروح القدس .

في الكثير من لغات المجتمعات المسيحية، غير اللغات الإنكليزية والالمانية والسلافية. ان اسم هذا الاحتفال الديني مشتق من بيساك " pesach " ، أي الاسم العبري لعيد الفصح ، الذي هو عيد اليهود ، حيث يوجد ربط بين عيد الفصح وعيد القيامة. يعتمد عيد القيامة على عيد الفصح اليهودي ، ليس فقط في بعض من معانيه الرمزية ولكن ايضاً في موقعه في التقويم ، حيث ان العشاء الاخير الذي قام به السيد المسيح مع تلاميذه قبل صلبه يمثل عشاء الفصح حسب ما مذكور في الاناجيل الأزائية الثلاثة في العهد الجديد من الكتاب المقدس ( متى, مرقس ،لوقا). يختلف إنجيل يوحنا في احداثه الزمنية حيث يكون وقت ذبح الحملان لعيد الفصح هو عند موت المسيح ولكن يعتبر بعض الدارسين ان لها ارتباط تأريخي بذكر الاحداث التي كانت تجري. هذا ما يضع العشاء الاخير قبل حدوث عيد الفصح بقليل ، أي في الرابع عشر من شهر نيسان حسب تقويم الكتاب المقدس العبريز حسب الموسوعة الكاث444وليكية "إن عيد القيامة عند المسيحيين هو بمثابة عيد الفصح عند اليهود". في اللغة الإنكليزية والالمانية لم تٌشتق كلمة عيد القيامة "Easter" و "Ostern," من بيساك " pesach " ، ولكن هذه الأسماء تدل على الاسم القديم لشهر ابريل Eostremonat ،Ostaramanoth .





عيد القيامة في ايام الكنيسة الاولى
يٌعتقد أن أي عيد خلال السنة المسيحية قد تم وضعه من أيام الكنيسة الأولى. عدد من المؤرخيين الاكليريكيين (الكنسيين) إضافة إلى تقليد الرسول يوحنا المبشر ناقشوا ما يعرف ب ( Quartodecimanism ) ، ان هذا المصطلح مٌشتق من اللغة اللاتينية ومعناه الرقم 14 . لذلك ناقشوا احتمالية تثبيت تأريخ اقامة الفصح عند المسيحيين في الرابع عشر من نيسان ، أي حسب التقويم العبري في العهد القديم من الكتاب المقدس. في أي من الاحوال تؤمن الكنيسة بأن العشاء الرباني الذي اقامه المسيح مع التلاميذ هو تقليد يٌعمل به من ايام الرسل . حسب إنجيل يوحنا المبشر ان العشاء الاخير كان يوم الجمعة أي في اليوم الذي صٌلب فيه المسيح في اورشليم.

بعض من الاساقفة الاوائل رفضوا مبدأ الاحتفال بعيد القيامة في الاحد الاول بعد الرابع عشر من نيسان. اصبح الاحتفال بعيد القيامة في الرابع عشر من نيسان – الذي كان يٌقام في كنائس اسيا - غير متداول بين الكنائس وفي القرن الثالث و بعد سيطرة الكنيسة و تفضيلها الانفصال عن التقاليد اليهودية, تم فصل الاحتفال اليهودي بعيد الفصح عن احتفال المسيحيين بعيد القيامة .


تاريخ فصل عيد الفصح المسيحي عن اليهودي
يعود انفصال المسيحيين عن الأعياد اليهودية إلى العصور الأولى المبكرة للمسيحية، ولكنهم ظلوا لفترة من الزمن يحتفلون بالفصح المسيحي في نفس توقيت احتفال الفصح اليهودي في اليوم الرابع عشر من نيسان.‏

وحقيقة الأمر أن عيد النصف من نيسان سابق على اليهودية، وكان موجودا في الروزنامة القديمة البابلية الأصل، كما كان موجودا عند العرب القدامى ولاسيما سكان البادية،ويحتفل به رعاة بدو من أجل خير ماشيتهم، ولا يزال هذا التقليد قائما حتى اليوم عند بعض البدو في فلسطين، وكانوا يأخذون بعين الاعتبار القمر والشمس في توقيت العيد، فالشمس لتعيين بدء الربيع عند نضج الشعير، والقمر لتأمين الضوء ليلة البدر.‏

وقد جرت مراجعة توقيت عيد الفصح المسيحي في مجمع نيقية الذي دعا إليه الإمبراطور قسطنطين في عام 325 بعد الميلاد، وأثبت المجمع قانوناً لم نزل نسير عليه حتى الآن وهو أن عيد الفصح يقع في الأحد الأول الذي يلي بدر القمر الواقع في أول الربيع، فكان هناك عنصران لتعيين الفصح، عنصر شمسي وهو 21 آذار يوم التعادل الربيعي وعنصر قمري وهو 14 من الشهر القمري، وهذا يعني أن يكون الأحد الذي يلي بدر الربيع هو عيد الفصح عند جميع المسيحيين.‏

وممّا جاء في رسالة الإمبراطور قسطنطين إلى الأساقفة المجتمعين في نيقية ما يلي:‏

(إنه لا يناسب على الإطلاق، وخاصةً في هذا العيد الأقدس من كل الأعياد، أن نتبع تقليد أو حساب اليهود الذين عميت قلوبهم وعقولهم وغمسوا أيديهم بأعظم الجرائم فظاعةً، وهكذا إذ نتفق كلنا على اتخاذ هذا الأسلوب ننفصل أيها الإخوة الأحباء عن كل اشتراك ممقوت مع اليهود).‏

وأعطى المجمع لكنيسة الإسكندرية الحق في تعيين يوم الفصح، نظرا لشهرتها البالغة في العلوم الفلكية، وقدرتها على الحساب الدقيق، فكان أسقف الإسكندرية يعين تاريخ عيد الفصح، مباشرةً بعد عيد الغطاس، ويُعلم بذلك أساقفة الكراسي الأخرى.‏

وقبل انعقاد هذا المجمع كانت كنيسة الإسكندرية قد غضت النظر عن الحساب اليهودي، واتخذت لنفسها قاعدة خاصة جعلت عيد الفصح يقع بعد أول بدر بعد اعتدال الربيع في الحادي والعشرين من آذار، وهو ما اعتمده مجمع نيقية و تتبعته جميع الكنائس في العالم الآن .‏


تأريخ عيد القيامة
يقع عيد القيامة دائماً عند المسيحيين الغربيين في الاحد من 22 مارس إلى 25 أبريل ، واليوم الذي بعده أي الاثنين يعتبر يوم عطلة رسمية في الكثير من البلدان .big chickenسب الكنيسة الشرقية يقع عيد القيامة بين 4 ابريل و 8 مايو بين سنة 1900 إلى 2100 حسب التقويم الجريجوري " Gregorian date".

يعتبر عيد القيامة و الاعياد المرتبطة به اعياد متغيرة التواريخ حيث يرتبط موعد عيد القيامة بموعد عيد الفصح اليهودي، وحيث أن الأشهر العبرية هي أشهر قمرية فهي متحركة بالنسبة للتقويم الجريجوري المعمول به فيتحرك عيد القيامة بين يومي 22 مارس و25 أبريل لدى الكنائس الغربية التي تعتمد التقويم الجريجوري، بينما يتحرك التاريخ بين 4 ابريل و8 مايو لدى الكنائس الشرقية التي تعتمد التقويم اليولياني.


موقع عيد القيامة

عند المسيحيين الشرقيين
يبدأ التحضير لعيد القيامة ببدأ الصوم الكبير . يليه الاحد اhg الذي يسمى بأسبوع الشعانين والذي ينتهي بسبت لعازر ، حيث بحلول سبت لعازر يشارف زمن الصوم الكبير على الانتهاء على الرغم من ان الصوم يستمر لاسبوع اخر . بعد سبت لعازر يأتي أحد الشعانين – الاسبوع المقدس- ويتوقف الصوم بعد الاحتفال الكنسي " اللتروجي". يلي عيد القيامة اسبوع النور ولا يوجد صوم لا يوم الجمعة او الاربعاء.


مشاهدات دينية عن عيد القيامة

عند المسيحيين الغربيين
هناك عدة طرق للاحتفال بعيد القيامة عند المسيحيين الغربيين ، من حيث الاحتفال الكنسي " الليتورجي" في عيد القيامة ، نرى بأن الرومان الكاثوليك واللوثريين والانغليكان يحتفلون بقيامة المسيح في ليلة سبت النور .في أهم احتفالية كنسية من السنة كلها تبدأ في الظلام وحول لهب النار الفصحية المقدسة ، حيث يتم اشعال شمعة كبيرة تدل على قيامة المسيح ، وانشاد الترانيم . بعد ذلك يتم قرأة اجزاء من العهد القديم من الكتاب المقدس : قراءة من قصة الخلق و تضحية اسحق و عبور البحر الاحمر و التنبؤ بقدوم المسيح. يليه ترنيم الهليلويا وقرأءة إنجيل القيامة ، تلي الموعظة قرأءة الانجيل . قديما كان يٌعد وقت عيد القيامة من أهم الاوقات التي يكون تلقي المعمودية للناس الجدد الذين ينظمون للكنيسة ، تقوم الكنيسة الرومانية الكاثوليكية بهذا الطقس. سواء كان هناك اشخاص للعماد ام لا ، لكن هذا التقليد هو لتجديد مواعيد المعمودية. ويٌحتفل بسر التثبيت ايضاً في ليلة سبت النور. ينتهي احتفال سبت النور بذبيحة القربان المقدس . ممكن ان نرى بعض الاختلافات بالطقس الديني : بعض من الكنائس تقرأ من العهد القديم قبل ان توقد الشمعة الفصحية ويتم قراءة الانجيل بعد الترانيم مباشرةً.

بعض الكنائس تحبذ الاحتفال بعيد القيامة في صباح الاحد وليس في ليلة السبت, هذا يحصل في الكنائس البروتستانتية ، حيث ان النساء ذهبوا إلى قبر المسيح في فجر الاحد وكان المسيح قد قام ، ويٌقام هذا الاحتفال عادةً في ساحة الكنيسة.


عند المسيحيين الشرقيين
يٌعتبر عيد القيامة من أهم الاحتفالات الدينية عند الشرقيين و الأرثوذكسيين الشرقيين ايضاً.السيد المسيح.نرى ذلك في البلدان الذي يشكل الارثدوكس النسبة الغالبة من سكانها. لكن هذا لايعني بأن الاعياد والاحتفالات الاخرى هي غير مهمة ، على العكس بل ان الاعياد تعتبر تمهيدية لتصل إلى عيد القيامة . ان عيد القيامة هو تحقيق رسالة المسيح على الارض ، لهذا يتم ترنيم هذه الكلمات:

المسيح قام من بين الاموات ووطئ الموت بالموت ووهب الحياة للذين في القبور.

يقوم الأرثوذكس اضافة إلى الصوم واعطاء الصدقات والصلاة قي زمن الصوم الكبير بالتقليل من الاشياء الترفيهية والغير مهمة ، وتنتهي يوم جمعة الالام. تقليدياً, يتم الاحتفال حوالي الساعة 11 مساءاً من ليلة سبت النور وحتى الساعات الأولى من صباح الأحد (عيدالقيامة). اليوم التالي لا يوجد ليتورجيا " طقس ديني" لان تم الاحتفال به ليلاً

Adon

عدد الرسائل: 155
العمر: 31
الموقع: http://www.facebook.com
العمل/الترفيه: اوتيل\ موسيقى
تاريخ التسجيل: 05/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com/profile.php?id=567315107&ref=profile

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى