هاجس الغربة....هل هو هروب من الذات ام من الواقع!!!

اذهب الى الأسفل

هاجس الغربة....هل هو هروب من الذات ام من الواقع!!!

مُساهمة  Souli...Y,M... في الأحد أغسطس 31, 2008 1:32 pm

اعتاد الشباب اطلاق العنان لخياله ولمخططاته المستقبلية الموضوعة أمام نصب عينه مجموعة من الحلول لواقعه المادي الذي يريد تحسينه



وأبرز هذه الحلول هي الهجرة او السفر لبلاد أخرى عربية أو أجنبية ليلتحق بأية مهنة تدر عليه المال ويسعى صنف آخر من الشباب أن يسافر طلبا للعلم ولاكمال دراساته العليا .‏

وبكل الأحوال وان تعددت الظروف والاحتياجات للسفر والهجرة والاقامة في بلاد الاغتراب فإننا لسنا ضد السفر والاطلاع وزيادة الخبرات والكفاح الشريف من أجل لقمة العيش والسعي الحثيث من أجل نيل العلم , لكن بات واضحا للجميع أن الهجرة والتفكير بها أصبح هاجسا يراود الكثير من الشباب وإن أردنا ان نكون واضحين بكل ما تعنيه الكلمة فهذا الهاجس ينطلق من مجموعة عوامل متعددة و مختلفة لكن أبرزها الواقع الاقتصادي ولكل شاب له الحق المشروع في أن يحسن أوضاعه بطرق مشروعة فما وجد أمامه الا فرص العمل المتوفرة وبكثرة خارج البلاد لكن نتساءل : بعد ان يسافر شاب خارج وطنه الذي ترعرع فيه وكبر فيه ويبقى السنوات الطوال الثقيلة عليه وعلى أهله لصعوبة احتمال الغربة وبعد ان يتحسن وضعه المادي تسيطر عليه فكرة البقاء وعدم العودة ؟ وحتى ان عاد يأتي في الاجازات ويعود سريعا .. اما عن طالب العلم الذي اجتهد في بلاد الغربة أيضا وحصل على مراتب علمية مميزة تجده قد استقر وتزوج وأصبح لديه اولاد وطاب له المقام ناسيا ان لديه أهل ومسؤولية وواجب يجب أن يؤديه في وطنه, هل يا ترى هذا هروب من الواقع أم الذات ؟ ويا ترى ما انعكاساته على أرض الواقع ؟ ولكم أعزائي القراء ان تتخيلوا ما تمثله النتائج الخطيرة لهجرة الكفاءات العلمية في فقدان الوطن لامكانات هذه الكفاءات العلمية والفكرية والتربوية التي انفق على تعليمها واعدادها أموالا وجهودا كبيرة حيث تؤدي هذ الهجرة اعاقة عملية التقدم وابطاء حركة التنمية واضعافها والى ابطاء عملية الانتاج العلمي والتكنولوجي كما تزايدت هجرة العقول العربية في العقود الثلاثة الأخيرة لاسباب كثيرة منها عدم توفير الظرف المادية والاجتماعية التي تؤمن مستوى لائقا من العيش بالاضافة الى ضعف الاهتمام بالبحث العلمي وعدم وجود مراكز البحث العلمي المطلوبة الى جانب المشاكل السياسية والاجتماعية وعدم الاستقرار التي تعاني منها الاقطار العربية المختلفة وقدرت خسارة العرب بسبب هجرة العقول العربية الى 57ر1 مليار دولار سنويا كما ورد في دراسة حديثة وجاء في التقرير انه وفي الوقت الذي تدفع فيه الاوضاع المعيشية والعلمية والاجتماعية الى هجرة الادمغة العربية فإن دول الغرب والولايات المتحدة تسعى لاستقطاب هذه الادمغة من خلال تقديم الاغراءات المادية والحياتية الكبيرة لكي توظفها في خدمة البحث العلمي والصناعي .‏

وتأتي الولايات المتحدة في مقدمة هذه الدول التي تسعى بجميع الوسائل للاحتفاظ باللامعين من العقول الاجنبية المتخرجة من جامعاتها بمجرد كونهم حصلوا على تعليمهم الجامعي في الجامعات الامريكية .‏

وما تنفقه الدول الغربية وعلى رأسها الولايات المتحدة الكثير فقط من اجل استقطاب العقل العربي الشاب المميز وعلى استمثاره فقد طالبت بعض الفعاليات الامريكية بزيادة قيمة الحصول على بطاقة الاقامة /كرين كارت/ للمتخرجين في التقانة العالية من 90- الف في عام /1998/ الى /150 /الف في عام 1999 و/210/ الآف دولار في عام 2000 وكل هذه المبالغ تدفع وتقدم مقابل ابقاء هذه العقول وعدم عودتها الى أوطانها العربية لكي تعمل ويبقى على الشباب مهمة عالية الدقة ليس من المانع ان نجول الارض للبحث عن العلم والمعرفة والمال لكن العودة أمر مهم ومطلوب للسعي من اجل تقديم كل المعارف والخبرات والاستفادة منها .‏


عن موقع سيريا نيوز

_________________
أعجبك في كلّ شئ الا الزعل.......لو تخاصمني أخاصمك بغزل
.........................أبو وديع.........................
avatar
Souli...Y,M...
مشرف منتدى المــــغتربين

عدد الرسائل : 706
العمر : 32
الموقع : اللاذقية
العمل/الترفيه : طالب جامعة
تاريخ التسجيل : 17/04/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى